مشاريع ونشاطات

05-06-2014
مهرجان ربيع بيروت: أصوات الرهائن
حوار مفتوح
تحية لمراسلين خاطروا بحياتهم ليشهدوا للحقيقة
الضيوف: سوزان دبوس(إيطالية) و ماغنوس فولكهد (سويدي)
مدير الندوة: ألكس راول (بريطاني) 
   مركز دواوين -   الصيفي -  الجميزة -  السادسة مساءً
5 حزيران 2014 

أصبحت سوريا المكان الأخطر في العالم للصحافيين. منذ بداية النزاع في سوريا، قتل ما لا يقل عن 65 صحافياً واختطف – بأدنى تقدير – 30 صحافياً، أتوا من كافة أنحاء العالم. ساهمت كل أطراف النزاع في سوريا في احتجاز حرية صحافيين ومراسلين، لمنعهم من نقل معاناة الشعب السوري إلى العالم.
تتشرّف مؤسسة سمير قصير باستضافة ندوة حوارية، من القلب إلى القلب، مع مراسلين دوليين سبق واختطفوا في سوريا، مراسلون أظهروا قدراً استثنائياً من الشجاعة في مواجهة الخطر على حياتهم وضغوط نفسية جمّة.
يعودون اليوم إلى مناطق ساخنة عديدة حول العالم تمسكاً برسالتهم والتزاماً منهم بحرية الكلمة.